Information

  • Category: project

No Sidebar

This template supports the unlimited sidebar's widgets.
For adding widgets to Portfolio sidebar Click Here
أثر مياه النيل على العلاقات السودانية المصرية ما بعد سد النهضة

تناولت الدراسة بشيء من التفصيل والتحليل أثر مياه النيل علي علاقات السودان ومصر ما بعد قيام سد النهضة الأثيوبي، وكان ذلك في أربع فصول يحوي كل عدة فصل محاور. تحدثت الدراسة عن التحكم المصر علي مياه النيل حيث حاولت دولة مصر لعب أدواراً متعددة للسيطرة علي مياه النيل وتقنينها بالاتفاقيات والمعاهدات إضافة إلي التدخلات المباشرة أو غير المباشرة للسيطرة علي منابع النهر لضمان وصول المياه بالكمية والتوقيت المناسبين لها، كذلك تطرقت الدراسة لتطلعات الهيمنة الأثيوبية التي ظهرت بوادرها تلوح في الأفق منذ ستينيات القرن الماضي والتي توجت بقيام أكبر سد في القارة الأفريقية لتوليد الطاقة الكهرومائية (GERD Dam) وأيضاً تناولت الدراسة أهمية مياه النيل لكل من مصر والسودان وأثرها على العلاقات السياسية بين البلدين خلال فترة ما قبل سد النهضة وبعد سد النهضة، ثم ختمت  الدراسة بنتائج وتوصيات

:وخلصت الدراسة بالنتائج التالية

استطاعت مصر أن تتحكم في نهر النيل منذ فترات الاستعمار وحاولت أن تقنن تلك السيطرة بعدد من الاتفاقيات والمعاهدات وجعلها حق مكتسب، في سبيل ذلك لعبت مصر أدواراً مختلفة في نهر النيل كالخلاف حول التوسع في مشروع الجزيرة في الخمسينات من القرن الماضي، التخوف المصري ليس نابع من قيام سد النهضة بل من الميزة التي يوفرها سد النهضة للسودان )تنظيم انسياب مياه النيل( حيث يمتلك أكبر أراضي ري على النيل الأزرق و يمكنه أن يستهلك كميات كبيرة من المياه مما يسبب نقص حقيقي في المياه التي تذهب لها فوق حصتها المحددة، على الرغم من التذبذب في علاقات السودان ومصر فيما يتعلق بمياه النيل الا أنه يتوقع ألا تصل حد المواجهة او الصراع المباشر

:وتوصي الدراسة بالآتي

. ضرورة التفكير بعقل استراتيجي والابتعاد عن المواقف التكتيكية التي قد تضر بعلاقات البلدين*

. العمل الفني المشترك(أبحاث، تدريب، مشاريع...الخ ) مما يساعد في عملية التنسيق والتعاون إضافة إلى دعم متخذي القرار السياسي بين البلدين*

- على النطاق الداخلي في السودان ينبغي إعادة النظر في كيفية تشغيل السدود والخزانات القائمة والمستقبلية لمواكبة الأوضاع الجديدة والاستفادة القصوى منها. كما ينبغي إعادة النظر في تصميم وتشغيل المشاريع المروية لتواكب الأوضاع الجديدة والتوفر المستمر للمياه طوال العام

admin - author